Loading...

الاثنين، 12 يوليو، 2010

الاستحمام بالماء البارد وأهميته


الدش البارد وأهميته

عندما يدخل الشتاء ويشتد البرد، كلنا نحب الدش الحار للشعور بالدفئ
ولكن الكثير مننا يجهل خطورة الدش الحارخاصة عندما يأخذ اكثر من خمس دقائق ...
خلال هذه الفتره التي نقضيها تحت الدش الحاراجسامنا تٌستنفذ طاقتها وقواها
والمصيبه اذا كنا نستحم في الصباح الباكرقبل الذهاب الى العمل ..
يقول الشيخ ابن سينا رحمه الله في احد الكتب المنسوبهاليه: ان الماء الحار ينفذ قوى الجسم وطاقته ...
وقد نقل اخصائيي الطب فيالغرب ما يفيدهم من معلومات طبيه هامه من كتب ابن سينا رحمه الله ودرسوا مقولاته وحكمه الرائعه
والكثير من المعالجين هناك باالطب بالماء او بالطب التقليدي المكمل " الاعشاب او الطب المغاير ينصحون مرضاهم
بضرورة اخذ دش من الماءالبارد السريع بعد الدش الدافئ لأن الجسم لن يخسر من طاقته الداخليه الكثير ...

ولأن الماء البارد ايضاَ له دور كبير جداجدا في زيادة مناعة الجسم ومقاومة الأمراض,, لذا نرى الكثيرين من كبار السن الأصحاءفي بلد "الصين" مثلاً يستحمون بشكل جماعي في بحيرات بارده وبعضها
تصل الى درجة التجمد ..
وبفعلهم هذا الذي يظن البعض منا انه ضرب من الجنون يزيدون من مناعةاجسادهم
ويحسنون من اداء اعضاء الجسم الداخليه..
ايضاً بالرغم من انك قد تشعر بالخوف عند الاستحمام بالـ ماء البارد الا انك عند نهاية الدش البارد وتجفيف جسدك ...
بالمنشفه سوف تشعر بارتياح وهدوءاعصاب ونشاط وحيويه ويرجع السبب في انك قد نشطت جسدك
بماء بارد فقط وبدون اي منشطات صناعيه

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق